نفي د. أحمد النقيب ما نُشر عن حضوره اجتماع الرئيس الدكتور / محمد مرسي مع أعضاء الهيئة الشرعية.

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله ،والصلاة والسلام على رسول الله ،وعلى آله وصحبه وأزواجه ومن اتبع هداه.

فإن المرء يتابع بدقة ما يحدث بأرض مصرنا الحبيبة -وقاها الله شر الحوادث والنكبات- ، ويعتقد أن حَلّ مشاكل بلادنا -حرسها الله- يكمن في التوبة إلى الله سبحانه ، والدعوة إلى الله على بصيرة ، والانشغال بنفع المسلمين دون غرض حزبي او شخصي ، ويجب أن يعلم الكافة من مسلمي بلدنا الحبيب أن الفقير إلى الله موقفه ثابت من مسألة الأحزاب والممارسات الديمقراطية ، فهو لا يجيزها ويرفضها ، ولا يشارك فيها ، ولذا وجب التنويه أن ما أسند إلى حضور الفقير إلى الله اجتماع الرئيس الدكتور محمد مرسي مع الهيئة الشرعية ، هذا المذكور لم يحدث بتاتا ، والمذكور في حضوري هذا الإجتماع محض افتراء أو وهم ، والله يقول الحق وهو يهدي السبيل.

محبكم في الله
د. أحمد النقيب
23/جمادى الأولى/1434
 04/إبريل/2013
تاريخ الاضافة:
طباعة