الجزء الأول
عرض المقال :نفثات مسلم في شهر رمضان
Bookmark and Share ساهم في الدعوة إلي الله وشارك هذه المادة
  الصفحة الرئيسية » مقــالات

اسم المقال : نفثات مسلم في شهر رمضان
كاتب المقال: المشرف العام

نفثات مسلم في شهر رمضان

بعد سويعات تستقبل الأمة شهر رمضان - أعاده الله علينا وعلى أهل السنة المسلمين بالخير والبركة واليمن والتمكين - دون أن تفعل الأمة ما يلي:

1. ماذا يعني اتيان رمضان؟

2. كيف يمكن الإستفادة إيمانياً وعملياً بشهر رمضان؟

3. ماعلاقة شهر رمضان بتربية الأمة وإعدادها لقيادة العالم ؟

هناك أسئلة كثيرة , لكن لعل هذه الأسئلة هي أهمها , وهي في الوقت نفسه متصلة متشابكة , وإجابات بعضها مفيد في إجابات البعض الأخر , وفي الجملة فإن من بركات الإسلام صوم شهر رمضان ؛ ذلك لما فيه من حرز الخيرات و تدريب النفس و تهذيبها , ولما فيه من التواصل والتآخي والمواساة , ولما فيه من عظيم الخيرات , ولما فيه من الجمع بين الطاعات , ولما فيه من تحصيل الطهر والتوقي من الذنب .

وقد دلت نصوص الشرع الحنيف على كثير من بركات هذا الشهر :

1ـ فيه الخير قال تعالى { وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ } [ البقرة /184 ] .

2ـ المباعدة عن النار: عن أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من صام يوما فى سبيل الله بعد الله وجهه عن النار سبعين خريفا - أى عاما ".

3ـ أعظم ما ينتفع به المسلم ويدخل به الجنة : عن أبى أمامة رضى الله عنه قال : قلت يا رسول الله ، مرنى بأمر ينفعنى الله به ، قال : عليك بالصيام ، فإنه لا مثيل له " .

وفى لفظ يا رسول الله ، دلنى على عمل أدخل به الجنة ، قال : عليك بالصوم فإنه لا مثيل له " .

4ـ من مات فى رمضان دخل الجنة . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من ختم له بصيام يوم دخل الجنة " . وبعد هذا أيضا قوله صلى الله عليه وسلم للصائم فرحتان يفرحهما ، إذا أفطر فرح ، وإذا لقى ربه فرح بصومه " .

5ـ تغفر به الذنوب : عن أبى هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  "من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه " .

6ـ يشفع الصوم للصائم يوم القيامة : عن عبد الله بن عمرو ـ رضى الله عنهما ـ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة ، يقول الصيام : أى رب ، منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعنى فيه ، ويقول القرآن : منعته النوم بالليل فشفعنى فيه ، قال : فيشفعان " .

7ـ رمضان إلى رمضان يكفر الذنب بينهما ما لم يكن كبيرة : عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ، ورمضان إلى رمضان مكفرات ما بينهم إذا اجتنب الكبائر " .

8ـ يجاب فيه الدعاء وتقيد الشياطين : عن أبى هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا دخل شهر رمضان فُتِّحت أبواب السماء [ وفى لفظ الجنة ] وسلسلت الشياطين " . وعن أبى هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "ثلاث دعوات مستجابات : دعوة الصائم ، ودعوه المظلوم ، ودعوه المسافر " .

9ـ يرحم الله من شاء فيعتقهم ويستجيب لدعائهم . لقوله صلى الله عليه وسلم " إن لله عتقاء فى كل يوم وليلة ، لكل عبد منهم دعوة مستجابة " ـ يعنى فى رمضان ـ .

10 ، 11 ، 12ـ يقع جزاؤه على الله ، وأنه وقاية وستر ستر للصائم ، وأن الله يحب رائحة فم الصائم : وهذه الفضائل الطيبة مجتمعة فى حديث أبى هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قال الله عز وجل : كل عمل امن آدم له إلا الصوم فإنه لى وأنا أجزى به ، والصيام جُنَّة ، وإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث(*) ولا تصخب(**) ، فإن سابَّه أحد أو قاتله فليقل إنى امرؤ صائم ، والذى نفس محمد بيده لخلوف(***) فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ، للصائم فرحتان يفرحُهُما ، إذا أفطر فرح ، وإذا لقى ربه فرح بصومه " .

(*) يرفث : يفحش فى كلامه أو يأتى النساء.

(**) يصخب : يرفع صوته ويأتى بأفعال السفهاء.

(***) خلوف : تغير رائحة فم الصائم بسبب الصوم .

13ـ يدخل الصائم الجنة من باب الريان : لقوله صلى الله عليه وسلم " ... ومن كان من أهل الصيام دُعِى من باب الريان " ـ اللهم اجعلنا منهم ـ . وتأمل تسمية هذا الباب بالريان " ، وصف من " الرى " وهذا يناسب ما كابدوه من العطش فى الدنيا ، فلهم الرى التام فى الآخرة .

14ـ تضاعف فيه الطاعات وتفضل لاسيما العمرة : لقولهصلى الله عليه وسلم " عمرة فى رمضان تعدل حجة ، أو قال : حجة معى ".

15ـ الصوم المتقبل يورث التقوى: وهى تعظيم الله تعالى بتعظيم شعائره ، والصوم شعيرة من شعائر الإسلام ، قال تعالى : { وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ } [ الحج /32 ] . 

هذا بالإضافة إلى الفوائد الطبية الكثيرة التى شرحها ووقف عليها أهل الطب .

وهذا يعني أ اتيان رمضان هو حرز كل هذه الخيرات والوصول إلى الرضوان والجنات , واعداد المسلمين وحدانا وأسرا وجماعات لكي يتقووا بالصوم ؛ للوصول إلى المسلم العقائدي الذي يحمل هم دينه ويعيش لنصرة ملته وشرعته , فالصوم لا يضعفه لكن يقويه , والتاريخ قديماً وحديثاً خير شاهد على ذلك  ( غزوة بدر في 2هـ , فتح مكة 8هـ , معركة " البويب " ضد الفرس بالعراق حيث انتصر المسلمون في 13هـ , وفي 13هـ كانت معركة اليرموك ضد الروم بالشام , وفتح الأندلس سنة 91هـ , وعين جالوت سنة 658هـ , والمسلمون على اليهود الملاعين 10 رمضان 1393هـ ).

أبعد هذا نجد واقع المسلمين : تشرذم وتفرق , استهتار وتهتك , تحزب وتعصب , كره وبغض , اقتتال على غير دين , محارة للشرع (أحياناً) بإسم الشرع , نكوص عن الجهاد , كلال في نصرة أهل الدين , موالة على غير الدين , معاداة من أجل الهوى , نهار خامل بطئ كسول , وليل لاهٍ سادر غافل ......

أين القرآن ؟ أين البكاء ؟ أين نصرة أهل الدين ؟ أين مساعدة أهل الإسلام ؟ في معاشهم ومصابهم و زواجهم وسداد ديونهم ؟ أين من نربيهم للأخذ بمقاود الأمة إلى الله سبحانه , أين الهمم التي  لا تلين , والإرادات التي لا تضعف , أين المال المبارك الذي به تروى البلاد خيراً فيعيش أهلها في صَبٍ دافق و نعمة سابغة , وأين القول الحسن والدعوة بعد العلم النافع والأدب الصالح فتزكو النفوس وتستريح من شدة ما لفحها من وهج المعاصي و الانفلات من الطاعة , وتستضئ بنور الحق بعد ما عاشت قروناً في الظلمات الحلانس , فستكين بعد الفزع , وتستروح بعد بعد عناء , وتستعذب الخير بعد فرك و ظمأ .....

أيها المسلمون أفيقوا فإن المستقبل لكم ما استمسكتم بدين ربكم واجتمعتم على ما اجتمع عليه سلف الأمة على " الكتاب والسنة بالفهم السلفي الصالح الراشد "

(( فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد )) والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اضيف بواسطة :   albasira       رتبته (   الادارة )
التقييم: 0 /5 ( 0 صوت )

تاريخ الاضافة: 31/08/2008

الزوار: 2276


المقالات المتشابهة
المقال السابقة
أمريكا بين إرادة أهل السنة
المقالات المتشابهة
المقال التالية
1. شيخوخة الأمم
جديد قسم مقــالات
هذا بيان للناس:-مقــالات
 
الْقَائِمَة الَبَرِيِدِيّة

سوف تصلك رساله تاكيد اشتراك على بريدك قم بالضغط
على اللنك الموجود بها لتفعيل اشتراكك في القائمة البريدية

تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني   
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

Powered by: mktbaGold 5.3
جميع الحقوق محفوظة لموقع البصيرة ©2011